تكملة الاسعافات الاولية - منتدى مدرسة السويدى التجريبية للغات
السبت, 2016-12-10, 9:32 PM
أهلاً بك ضيف | RSS

مدرسة السويدى الرسمية للغات صرح تعليمي متميز



وَعَلَّمَكَ مَا لَمْ تَكُنْ تَعْلَمُ وَكَانَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكَ عَظِيماً

أخر اخبار المدرسة

نتيجة نصف العام على موقع المدرسة وإدارة الموقع تتمنى لكم التوفيق ودوام التفوق 
[ رسائل جديدة · المشاركين · قواعد المنتدى · بحث · RSS ]
صفحة 1 من%1
مشرف المنتدى: خالدعبدالفتاح 
منتدى مدرسة السويدى التجريبية للغات » منتدى الأنشطة المختلفة » منتدى التربية الرياضية » تكملة الاسعافات الاولية
تكملة الاسعافات الاولية
خالدعبدالفتاحالتاريخ: الثلاثاء, 2012-10-30, 5:01 PM | رسالة # 1
عضو جديد
مجموعة: المشرفين
رسائل: 16
سمعة: 0
حالة: Offline
شنطة الإسعافات



لابد من تواجدها فى كل التحركات مع استخدام المعدات المتاحة فى حالة عدم توافر شنطة الإسعاف (مثل الحزام فى تثبيت الكسور، أو الوشاح لتعليق يد مكسورة أو ربط جرح).



عدة الإسعاف الأولى:



- يجب أن تكون الشنطة بسيطة الشكل يسهل فتحها بسرعة عن طريق أى أحد فمثلا لاتكون شنطة بالأرقام (أو شنطة لها مفاتيح) فلا يستطيع فتحها إلاّ صاحبها الذى ربما يكون غير موجود.



- توضع الأشياء بالترتيب داخل الشنطة بأماكن وجودها حتى يسهل الوصول إلى شىء بسهولة.



محتويات الشنطة:



(1) أدوات: مقص - ملقات أو جفت - دبابيس مشبك - ثرمومترللحرارة.



(2) للغيارات: قطن - شاش - بلاستر.



(3) مطهرات: منظف للجلد (مُطهر) - ميكروكروم - صبغة يود.



(4) مراهم:



- مضادات حيوية.



- للحروق.



- لحساسية الجلد.



(5) قطرات للعين.



(6) رباط ضاغط.



(7) أدوية طوارىء.



- مواد تؤخذ بالفم:



- روح نعناع: للمغص.



- زجاجة كورامين وقطارة: منشط للجهاز التنفسى لضيق التنفس.



- أسبرين. نوفالجين اسبو: لدرجات الحرارة العالية.



- أقراص للإسهال.



- أقراص للانتفاخ.



- أقراص للدوسنتريا.



- حقن وسرنجات.



(8) حبل (لإنقاذ غريق).



اللسعات والعضات:



- تكون معظم عضات الحيوانات صغيرة ويمكن معاملتها معاملة الجروح حيث ينظف مكان العض أو الخدش لكى لا يتلوث بالجراثيم مع إعطاء المصاب حُقنة التيتانوس ثم العرض على الطبيب إذا لزم الأمر.



- أما بالنسبة للعقارب والثعابين فلابد من نقل المصاب بأقصى سرعة إلى المستشفى دون تحريك الجزء المصاب مع ربط الجزء السابق للإصابة وحاول أن تتذكر شكل الحية أو الثعبان.



إذا أصيب بفقدان الوعى أو الحمى فلا تحاول إفاقته لأنه سوف لا يستجيب، فقط ضعه فى وضع الإفاقه أثناء نقله للمستشفى.



- بالنسبة للنحل أو الحشرات الصغيرة أو قنديل البحر فهو لايسبب خطرًا يذكر بل فقط إحساس بالحك (حساسية)، يتم غسل المكان بماء بارد عدة مرات ويُدهن مكان الإصابة بمرهم حساسية وقد يحتاج الأمر إلى حقن حساسية فى الحالات الشديدة والنادرة.



- أما الكلاب فابتعد عنها ولا تربت بيدك على ظهر كلب لا تعرفة حتى لو بدا أليفًا نظيفًا (عدوى الجرب).



وقد يكون الكلب مصاب بعدوى الكلب (Rabis) وينتقل هذا المرض للإنسان عن طريق العض وهو مُميت فى أغلب الأحيان. فإذا حدث ذلك أنقل المريض فورا للمستشفى مع تنظيف مكان الجرح ومحاولة إيقاف النزيف إن وجد.



القواعد الأساسية في الإسعاف الأولى:



1- إبعاد المصاب عن مصدر الخطر.



2- فك الأربطة والأحزمة والملابس الضيقة



3- تمزيق أو قص الملابس حول مكان الجرح أو الإصابة.



4- إذا كان المصاب في حالة إغماء : إبحث عن أي جسم غريب في الفم كالأسنان الصناعية أو بقايا القيء وأزلها وأمل رأسه جانبا والى الأسفل إذا أمكن واجذب لسانه إلى الأمام حتى لا يختنق.



5- إذا كان التنفس متوقفا أجر له تنفسا صناعيا من الفم للفم فورا.



6- في حالة وجود نزف ظاهر يوقف النزف بالضغط على موضع النزف بالأصابع أو بقطعة قماش نظيفة أو يربط النازف في مكان أعلى من الجرح برباط ضاغط.



7- في حالة الاشتباه في وجود نزف داخلي يجب الإسراع في نقل المصاب لمركز الرعاية الصحية، وعلامات النزف الداخلي هي : قلق المصاب، وشكواه من العطش، وسرعة تنفسه، وشحوب لونه وبرودة جلده وسرعة النبض وضعفه، مع عدم وجود إصابة ظاهرة.



8- إذا كان في حالة ضربة شمس: (أي لا يوجد تعرق، حرارته مرتفعه، الجلد أحمر وساخن) يمدد المصاب بعيدا عن الشمس ورأسه أعلى من قدميه مع غمس أطرافه في ماء بارد مثلج.



9- لا يعطى المغمى عليه أي شيء بالفم.



النزيف الخارجي



نزيف شرياني - نزيف وريدي - النزيف الشعيري



النزيف الشرياني



هو الدم الذي يخرج من الشرايين ويتميز بلونه الاحمر الفاتح لانه مشبع بالاكسجين والنزيف لايتخثر فيه بسرعه ويكون تدفقه سريع جدا لهذا يكون النزيف الشرياني اخطر انواع النزيف ويجب ايقافه بسرعه واخد التدابير الازمه لايقافه



النزيف الوريدي



هو الدم الذي يخرج من الوريد ويكون لونه احمر داكن لعدم وجود الاكسجين ويكون ثابت التدفق وعادة يسهل ايقافه اسرع من النزيف الشرياني ويجب ان ننوه ان النزيف من الاورده العميقه قد يكون غزيرا ويصعب ايقافه مثل النزيف الشرياني لذا على اي حال يجب ايقاف النزيف الوريدي



النزيف الشعيري



هو الدم الخارج من الشعيرات الدمويه وهو شبيه في لونه بالدم الوريدي وهذا النوع من النزيف لايشكل خطوره في الحال وغالبا مايتوقف لوحده لكن يجب ايقافه وتطهيره لعدم التهابه.



ماذا تفعل حيال ذلك؟



الضغط المباشر



اضغط مباشرة على الجرح باستخدام ضماد او شاش واذا لم يتوقف النزيف استخدم ضغط اضافي بيدك مع مراعاة عدم التلوث بالدم لعدم نقل العدوىاذا لم يتوفر الشاش المعقم استحدم اي قطعة قماش او فوطه نظيفه لاتزيل الضماد من مكانه اذا لم يتوقف النزيف بل استخدم ضماد اخر فوق الضماد المشبع بالدم وترك الاثنين في مكانهما.



رفع العضو المصاب



قد يساعد رفع العضو المصاب في ايقاف النزف الا ان الضغط المباشر على النزيف مطلوب ايضا واذا تم رفع العضو المصاب فان الجادبيه تساعد على تخفيض ضغط الدم وهذا من شأنه ان يبطىء النزيف.



استخدام نقاط الضغط



اذا لم يتوقف النزيف يمكن استخدام نقاط الضغط وهي المستخدمه في ايقاف معظم حالات النزيف واكثر نقطتين سهلتين يغلب استعمالهما هما النقطه العضديه في الدراع اذا كان النزيف في اليد والنقطه الفخديه في منطقة الشريان الفخدي اذاكان النزيف في القدم ويتم استخدام نفاط الضغط فقط في حالة فشل ايقاف النزيف بالضغط المباشر او رفع العضو.



الكسور



الكسور المضاعفه المفتوحه:



ويكون فيها الكسر بارز الى الخارج مصحوب بالنزيف



الكسور البسيطه او المغلقه:



يكون فيها الكسر مغلق مع وجود ورم في مكان الاصابة مع وجود آلام شديدة.



اسعاف الكسور:



بصوره عامه تحتاج الكسور الى التثبيت ويتم ذلك باستخدام الجبائر وهنالك اهداف من تثبيت الكسور وهي:



منع الكسر المغلق ان يتحول الى كسر مفتوح.



منع اتلاف الاعصاب والاوعيه المجاوره والانسجه الاخرى بالعضم المكسور.



تقليل النزيف والورم.



خفض الالم الناتج عن حركة الطرف المكسور.



عند استخدام الجبائر هنالك عدة اسس يجب ان تراعيها لضمان عدم حدوث اي مضاعفات للمصاب وهي كالاتي:



- اشرح للمصاب ان تقويم الكسر قد يسبب الما مؤقتا سيزول بعد تقويم الكسر وتجبيره.



- يجب ازالة الملابس فوق منطقة الكسر.



- لا تحاول معالجة الكسر اذا كان الكسر مشوه والدوره الدمويه مستمره لا تحاول تقويمه بل ثيته في مكانه وعلى حالته.



- تقويم الكسور ذات الزاويه الحاده للعضام الطويله كالفخد مثلا قبل التجبير.



- لاحظ وجود النبض بنهاية الطرف المكسورقبل وبعد تجبيره في حالة عدم حس النبض يجب ان تعيد محاولة التجبير مرة اخرى.



- استخدم جبائر شد ثابته ولا تتعامل مع الكسور بحركات قويه وسريعه اثناء تثبيت الكسور بل تعامل معها بلطف



- في حالة الكسور المفتوحه لا تحاول دفع اطراف العضام البارزه الى الداخل لان ذلك يؤدي الى التلوث والعدوى فقط لف الكسر المفتوح بالضماد وذلك لايقاف النزيف اذاوجد مع تجبير الكسرعلى حاله.



- تذكر دائما ان الكسور يصاحبها الام شديده جدا قد يدخل المصاب من خلالها في صدمه من شدة الام لذا تعامل مع الكسور بحذر ولطف



اصابات العمود الفقري.



- غالبا تنتج من حوادث السيارات او السقوط من علو واي خطا في التعامل مع ضحايا هذه الحوادث قد يعني ان يمضي الضحيه بقية عمره عاجزا ومقعدا لذا يجب مراعاة عدم تحريك اي مصاب يحتمل ان يكون لديه اصابه في العمود الفقري الا بواسطة فرق متخصص ومدرب لمثل هذه الحالات فكن حذرا.



كيف تعرف ان المصاب لديه اصابة في العمود الفقري؟



اطرح عليه هذه الاسئلة:



هل تحس بالام في ظهرك



هل يمكن تحس بقدميك



هل يمكن تحريك اصابع القدمين



اذا لم يستطع ذلك بالصوره الطبيعيه فتوقع حدوث اصابه فكن حذرا.



الاغماء - فقدان الوعي



هنالك اسباب كثيره لفقدان الانسان وعيه في حالة وجود انسان فاقد الوعي اتبع الاتي:



تأكد من وعي المصاب وذلك بالنداء عليه او هز كتفه



اطلب المساعده بالاتصال بالاسعاف



تاكد من ان المصاب يتنفس وذلك بفتح مجرى الهواء من ثم حس-انظر -اسمع



تاكد من وجود النبض



اذا كان النبض والتنفس موجودين اتبع الاتي



افتح مجرى الهواء للمصاب وحافظ عليه مفتوحا



ارفع قدمي المصاب بوضع وساده او اي شيءتحتهما



حافظ على تدفئة المصاب بتغطية الصاب



اذا لم تتمكن من الاتصال بالاسعاف انقل المريض الى المستشفى



الصدمة:



تعريف الصدمة



هي فشل الجهاز القلبي الوعائي في تزويد الجسم بكميه كافيه من الدم محمله بالاكسجين لارواء الانسجه الحيويه



اسباب الصدمة



فشل القلب في ضخ الدم الكافي



نقص حاد في كمية الدم والسوائل في الجسم مما يؤدي الى نقص كمية الدم الذي يضخها القلب



توسع الاوعيه الدمويه مما يسبب قلة الاكسجين الواصل الى الخلايه



اسعافها:



افتح مجرى الهواء وحافظ عليه مفتوحا



ارفع قدمي المصاب الى الاعلى بوضع وساده او ماشابه



حافظ على حرارة جسم المصاب بتغطيته ببطانيه او ماشابه



الحروق:



الحروق واحدة من الأسبابُ البارزةُ للموتِ العرضيِ في الطّفولةِ، وثاني سبب بعد حوادثِ السّياراتِ.الحروق تُصنّفُ بحروق من الدرجة الأولى أو من الدرجة الثانية أو حروق من الدرجة الثالثة، مستندة على شدةِ الضرر على الجلدِ.



أنواع الحروق:



- حروق الدرجة الأولى، الأقل ضرراً من الثّلاثة،وتكون بسبب الماءِ الحارِ، البخار، أو من التعرض إلى أشعة الشمس الحارة. وحروق الدرجة الأولى تُسبّبُ بعض الأورام ,والاحمرار والألم.



- حروق الدرجة الثانية هي نتيجةَ الاتصال بالمواد الكيميائيةِ، والسوائل الحارة، أو من الملابس المحترقةَ.في حالة الحرق لون الجلد يتحول الى اللون الابيض او لون الكرزِ الأحمرِ، والحرق مؤلمُ جداً وتكون البثور عامةُ.



- حروق الدرجة الثالثة وهي حروق يُمكنُ أَنْ تَنْتجَ من الاتصال ِ بالسّوائلِ الحارةِ أو المواد الكيميائية، أو الكهرباء. وتسبب انسلاخ أو تفحم الجلد يُحتملُ أَنْ لأ يشعر الإنسان بالألم أو بقليل من الألم بسبب تضرر الأعصاب.



كل أنواع الحروق يَجِبُ أَنْ تُعاملَ بشكل سريع وذلك بتخفيف حرارة الجزء المحترق بغسلها من المواد الكيماوية.



ماذا نعمل في حروق الدرجة الأولى؟



- أسكب ماء بارد على المنطقة المحترقة حتى يخف الألم (إذا لم يتوفر الماء البارد استعمل أي سائل بارد) أو استعمل كمادة باردة نظيفة.



- ولكن لا تستعمل الثلج أو الزبده أو البودرة.



- إذا المنطقة المصابة صغيرة قم بتغطية المنطقة بقطعة شاش معقم.



- إذا كان الحرق أصاب منطقة العين أو الفم أو المناطق الحساسة يجب مراجعة الطبيب.



- أما حروقِ الدرجة الثانية والثالثةِ: اتبع تعليمات حروق الدرجة الأولى



- انزع جميع الملابس عن المنطقة المصابة عدا الملابس الملتصقة بالجلد.



- لا تضغط على البثور.



- دع المصاب يستلقي مع رفع المنطقة المصابة.



- اتصل بالإسعاف أو اخذ المصاب ألى هناك بسرعة لتلقي العلاج.



أما الحروق الكيميائية:



- لا تزيل أي من الملابس قبل أن تسكب الماء على المنطقة المصابة.



- إذا كانت المساحة المصابة صغيرةُ، يجب غسلها بكمية كثيرة من الماء الجاري لمدةِ 10 إِلى 20 دقيقةِ، وإذا كانت المساحة المصابة كبيرةُ أستعمل حوض الحمام. ثم قم بتغطيتها بالشاش المعقم واتصل بطبيبك للاستشارة.



- أما إذا كانت الحروق الكيميائية وصلت إِلى الفمِ أو العيون فأنها تَتطلّبُ تقييمَ طبيَ فوري بعد غسلها بالماء فسارع بالاتصال بالاسعاف.



نزيف الأنف والأسنان



- نزيف الانف:



وهو قد ينتج عن ضربه شديدة على الأنف أو ارتفاع فى درجة الحرارة أو من هم مصابون بسيولة فى الدم، ولإيقاف النزيف الأنفى..



يطلب من المصاب أن يضغط بإصبعه بشدة على الجزء الأسفل الطرى من الأنف،



يجلس المصاب فى الهواء الطلق ويكون رآسه مائلاً قليلاً إلى الأمام حتى لايسيل الدم إلى الحلق والحنجرة فيسبب له القىء.



حل كل الأربطة الضيقة حول رقبة المريض - إن وجد - يمكن استخدام كمادات ثلج أو مياه مثلجة فوق الأنف فهذا يساعد على انقباض الأوعية الدموية وإيقاف النزيف..



فى الحالات المستعصية تكسر حقنة أدرينالين فى رباط شاش على شكل فتيل ويوضع فى الأنف، ويتم التنبيه على المريض بعدم التمخط لبضع ساعات بعدها حتى لا يتكرر النزف.



- احترس:



- إذا كان السائل مائى القوام مُدمّم وذلك من الأُذن.



- إذا كان السائل نفس القوام مائى مخلوط بدم.



فأى من الحالتين قد تعنى كسر فى قاع الجمجمة وخاصة إذا حدث هذا بعد حادثة او سقوط من أعلى وهى حالة خطيرة 0 فلا تضيع الوقت فى إيقاف النزيف بقدر ماتهتم بنقل المصاب إلى المستشفى فى سرع وقت.



- نزيف الاسنان:



فى حالة استبدال الأسنان اللبنية للأطفال أو نتيجة صدمة للكبار قد تسقط أحد الأسنان.



فى هذه الحاله توضع قطعة قماش نظيفة أو قطن سميكة بين فكّى الأسنان ويستمر المصاب فى الضغط عليها ويكون سمك القطن بحيث لا يسمح للفكين بالتلامس ويتم تغيرر القطنة بأخرى إذا لم يتوقف النزيف وبعد التوقف لا يُسمح للمريض بغسل الفم حتى لاتتحرك الجلطة ويعود النزيف مرة اخرى.



- ملاحظات:



إذا لم يتوقف نزيف الجلد بالضغط يُربط الطرف المصاب فى موضع النزيف بمنديل أو رباط شاش ولا يُستعمل حبل أو خيط. يتم فك الرباط كل نصف ساعة للتأكد من إيقاف النزيف وحتى يُسمح للدم أن يُكمل دورته فى الطرف المصاب حتى لا يعانى الطرف المصاب من تلف نتيجة عدم وصول الدم إلية.



لاتستخدم البُن وما شابهه لإيقاف النزيف.



رفع الجزء المصاب كلما امكن ذلك إلا إذا كان هناك شك فى وجود كسر.



اهتم بالنظافة والتعقيم إذا لم يكن النزف خطيرًا ويَستدعى السرعة فى التعامل معه.



- لاتنسى أن استدعاء الطبيب فى حالة النزف الخطير أو نزيف الأنف والأذن ضرورى حتى وإن تمكنت من إيقافة.



- فكرة سريعة عن الدورة الدموية:



يقوم القلب بضخ الدم الذى يحمل الغذاء والأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم وذلك خلال شبكة من الأنابيب تسمى الأوعية الدموية.



وتنقسم الأوعية الدموية إلى:



- الشرايين وهى التى تحمل الدم المؤكسد من القلب إلى كافة اجزاء الجسم، لذا نجد الدم لونة احمر زاهى (فاتح)، كما أنه يتدفق من الجرح بشكل يتزامن مع النبض.



- الشعيرات الدموية وهى الفروع الدقيقة النهائية للشرايين.



- الأوردة فهى تحمل الدم فى اتجاه عكسى من كافة أطراف الجسم إلى القلب حتى يتم أكسدته من جديد وتحميله بالغذاء لذا نجد لون الدم احمر قاتم لانة يحمل كمية اقل من الأكسجين كما أن الدم لا يتدفق بغزارة كما فى الشريان لأنة تحت ضغط أقل، إلا إذا تمزق وريد رئيسى.



وكلما دق القلب حدثت نبضة تدفع الدم داخل الأوعية الدموية (العروق) ويمكن تحسس النبضات فى بعض الأماكن مثل باطن رسغ اليد فى مكان يقع فوق الإبهام مباشرةً ويمكن تحسسه بإصبعى السبابة والوسطى.



وعدد النبضات فى الشخص البالغ حوالى 72 فى الدقيقة؛ أما عند الطفل حديث الولادة 120 فى الدقيقة؛ ويعتبر النبض السريع دليل على حدوث صدمة.



- كيف يتفاعل الجسم مع اصابات الجروح:



يحاول الجسم الحد من تدفق الدم فبشكل فورى تقريبًا تنقبض نهايات الأوعية الدموية التى لحق بها الأذى كما تتقلص الأوعية المجاورة حيث يقل تدفق الأوعية الدموية، لذا فى الجروح السطحية والبسيطة يمكن ان يتوقف الدم تلقائيًا.



هذا بالإضافة إلى تكوين جلطة عند الجرح من الدم المتدفق ويساعد على تكوين هذه الجلطة احتكاك الجرح بأى جسم غريب (مثل الشاش).



- مضاعفات الجروح والسحجات:



أولاً : التعرض للجراثيم والميكروبات مما يؤدى إلى إلتهابات بالجروح قد تترك أثرا فيما بعد.



ثانياً : التعرض للإصابة بمرض التيتانوس نظرا لدخول الميكروب فى الجرح.



ثالثا : النزيف الشديد يقلل من كمية الدم بالجسم وبالتالى هبوط بالضغط مما ينتج عنه هبوط بالدورة الدموية والموت فى الحالات الشديدة.



- كيفية التعامل مع الجروح؟



أولاً : فى حالة الجرح البسيط أو السحجة (كشط للطبقات السطحية من الجلد تاركا منطقة طرية مسلوخة).



نظف يديك أولاً ثم ابدأ فى تنظيف الجرح بالقطن الطبى والمُطهر وذلك فى اتجاه من الجرح للخارج حتى لا يتلوث الجرح من المنطقة المحيطة.



ثانياً : استعمل شاشة لتخفيف الجرح ثم غطه بشاش (مُعقم إن وُجد) ثم ضَع فوق الشاش رباط مُحكم.



ثالثاً : فى جميع حالات الجروح لابد وأن يُعطى المريض بعدها فورًا حقنة التيتانوس.



الكدمات:



قد تكون الكدمة الشديدة مؤلمة جدًا؛ ويكون اللون الأزرق سببه نزيف من الأوعية الدموية الدقيقة تحت الجلد مما يؤدى إلى تورم فى المنطقة المحيطة بمنطقة الإصابة.



ولتخفيف الألم والتورم وتُغمس قطعة من القماش النظيف أو القطن فى ماء بارد وتعصر ثم توضع فوق الكدمة ولعدة مرات.



لايحتاج إلى غيارات ولا حقنة التيتانوس طالما لم يفتح الجلد.



النزيف الخطير:



حاول أن تبطىء النزيف بالضغط على الجرح أو حوله بقوة ويمكن استخدام (إيشارب) أو رباط شاش إذا توافر بسرعة وتستمر فى الضغط.



إذا لم يتوقف لا تنزع الرباط أو الإيشارب بل اتركة كما هو وضع فوقه رباط آخر ثم استمر فى الضغط.



إن أمكن قرّب حافتى الجرح إحداهما من الإخرى بالضغط عليهما جيدًا بالإبهام من جهة وباقى الأصابع من جهة أخرى وذلك إن لم يتواجد الرباط أو الإيشارب وهذا يتطلب الضغط لفترة طويلة.



ليكن المصاب مستلقيًا أفقيًا فى حالة الإصابة مع رفع الجزء المصاب إلى أعلى (الرجل او الزراع مثلاً) ليقل تدفق الدم بتقليل فعل الجاذبية الارضية؛ وبعد توقف النزيف لاتنزع الرباط وضمد الجرح جيدًا فوق الرباط.



- لا تهتم بالتعقيم والتطهير فى حالة النزف الشديد أما إذا رأيت الجرح بسيطًا فلا تنس التعقيم
.

 
منتدى مدرسة السويدى التجريبية للغات » منتدى الأنشطة المختلفة » منتدى التربية الرياضية » تكملة الاسعافات الاولية
صفحة 1 من%1
بحث:


Copyright MyCorp © 2016
استضافة مجانية - uCoz